مجلة العلوم الزراعية والبيئية والبيطرية

كيف تحصل على حديقة منزلية! المشاكل والحلول. دراسة حالة مدينة القطيف

How to Have a Home Garden! Problems and Solutions.
Qatif Case Study

Asmaa Ramadan Elantary

Fatimah Fadhel Aldubaisi

Zahra Abdulrouf Alasif

Department of Interior Design || Jubail Unveracity College || KSA

DOI PDF

Tab title
Removing home gardens from most of the current houses, meanwhile, converting farms or parts of them into residential. This is a big problem that this study aims to explore the causes that residents face and push them to remove home gardens, and to find solutions to help them preserve them. A questioner was published, and 180 responses were received. The responses varied between those who inhabit different types of housing (apartment or house), (owned or rented). The reasons were divided into four main problems (living in an apartment, less agricultural knowledge, difficulty in cleaning garden and preferring artificial garden). Which indicated that housing in an apartment is one of the most important reasons, with an average of 3.57 on the five-point Likert scale. Likewise, the artificial garden is preferred, with an average of 3.43, due to the other activities and time of interest required by cultivation. To solve these problems, the research suggested allocating a common garden sometimes, as well as providing a table for plants suitable for growth in Qatif, which includes the name of the plant, the type of fertilizer, the time of fertilization, and the amount of sunlight needed. The preference for owning artificial home gardens was puzzling, as the results were counter-productive, and despite their preference for them because of their busyness, they do not prefer to own them instead of natural gardens. Keywords: Agriculture, home gardens, healthy home, Al-Qatif city.

كيف تحصل على حديقة منزلية! المشاكل والحلول.
دراسة حالة مدينة القطيف

أسماء رمضان العنتري

فاطمة فاضل الدبيسي

زهراء عبد الرؤوف العسيف

قسم التصميم الداخلي || كلية الجبيل الجامعية || المملكة العربية السعودية

Tab title
إزالة الحدائق المنزلية من أغلب المنازل الحالية وفي الوقت نفسه تحويل المزارع او جزء منها الى مخططات سكنية. هذه مشكلة كبيرة تهدف هذه الدراسة إلى استكشاف الأسباب التي يواجهها السكان وتدفعهم إلى إزالة الحدائق المنزلية. وأيضا إيجاد حلول لمساعدتهم في الحفاظ عليها. تم نشر استطلاع للرأي والحصول على 180 مشارك من مدينة القطيف حيث تعتبر من أكثر المدن ذات تربة خصبة صالحة للزراعة ومع ذلك عدد الحدائق المنزلية محدود، تنوعت الردود بين من يسكنون أنواع مختلفة من المساكن (شقة أو بيت)، و (ملك أو إيجار)، فهم من مستويات اقتصادية مختلفة. وقسمت الأسباب إلى أربع مشاكل رئيسية: (السكن في شقة، وقلة الثقافة الزراعية، والصعوبة في تنظيف الحديقة، وتفضيل الحديقة الصناعية). والتي أوضحت أن السكن في شقة من أهم الأسباب وذلك بمتوسط 3.57 بمقياس ليكرت الخماسي. كذلك تفضيل الحديقة الصناعية بمتوسط 3.43 وذلك للانشغال بأعمال أخرى ووقت الاهتمام الذي تتطلبه الزراعة. ولحل هذه المشاكل قام البحث باقتراح تخصيص حديقة مشتركة أحيانا وكذلك توفير جدول للنباتات المناسبة للنمو في القطيف، والذي يحتوي على اسم النبات، ونوع السماد ووقت التسميد، وكمية ضوء الشمس اللازمة. وباعتبار صعوبة تنظيف الحديقة المنزلية سبب ثانوي حيث إن النتيجة محايدة بمتوسط 3.07 كذلك توفر المعلومات الزراعية اللازمة بمتوسط 3.18 مما يوحي بأن هذان السببان يمكن التغلب عليهما إذا ما توفر المكان المناسب. كذلك النباتات التي تنمو في القطيف قليلا ما تتساقط أوراقها، فتفضيل اقتناء الحدائق المنزلية الصناعية كان محيرا حيث النتائج كانت عكسية وعلى الرغم من تفضيلهم لها لانشغالهم إلا أنهم لا يفضلون اقتناءها عوضا عن الحدائق الطبيعية. الكلمات المفتاحية: الزراعة، الحدائق المنزلية، منزل صحي، مدينة القطيف

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==